English   |   مجموعة البركة   |    شبكة البركة الالكترونية   |   خريطة الموقع   |   وظائف شاغرة   |   أسئلة متكررة   |  اتصل بنا
 
الدخول
اللهم اسالك حبك وحب من يحبك وحب عمل يقربنى الى حبك
موظف الشهر

الاسم :
لانا الأجرد

المسمى الوظيفي:
موظف إدارة مالية

الأخبار

"غلوبال فاينانس": البركة أفضل بنك إسلامي في سورية للعام 2015

استحق بنك البركة- سورية جائزة أفضل بنك إسلامي في سورية للعام 2015، ضمن مجموعة الجوائز التي تمنحها مجلة غلوبال فاينانس (Global Finance) الأمريكية المتخصصة في مجال البنوك والتمويل لمؤسسات الصيرفة والتمويل العالمية، ذات الانتشار الواسع عالمياً، والسمعة العالمية المرموقة.

منح بنك البركة- سورية هذه الجائزة، بناءً على نتيجة التحكيم النهائية للجنة المحكمين، والتي ضمّت في عضويتها نخبة من المحررين الاقتصاديين في المجلة والمستشارين الماليين العالميين، وعدد من مديري المصارف والخبراء في مجال الصيرفة.

وتثبت نتيجة التحكيم مساهمة البنك في نمو التمويل الإسلامي في سورية، ونجاحه في توفير المنتجات والخدمات المالية المطابقة للشريعة الإسلامية لزبائنه، بما يؤمن الأساس للنمو المستدام والآمن في المستقبل، بالإضافة إلى مكانة البنك المهمة في العديد من المعايير التي تشمل متانة الأوضاع المالية والربحية والعلاقات الاستراتيجية والتوسع الجغرافي.   

وبهذه المناسبة صرح سعادة الأستاذ عدنان أحمد يوسف رئيس مجلس إدارة بنك البركة سورية والرئيس التنفيذي لمجموعة البركة المصرفية قائلاً:" إن حصول بنك البركة سورية و خمس وحدات من مجموعة البركة المصرفية على هذه الجوائز العالمية يؤكد ريادة المجموعة في مجال الصيرفة الإسلامية على المستوى المحلي والإقليمي والدولي حيث أصبحت من أبرز المؤسسات المصرفية الإسلامية العاملة في بلدانها، والأكثر رسوخا من حيث الخبرة والمعرفة وجودة الخدمات في الأسواق المحلية.

وأختتم اليوسف حديثه بتوجيه الشكر والتقدير للإدارات التنفيذية والعاملين في وحدات مجموعة البركة المصرفية على الجهود المتواصلة التي يبذلونها في رفع مكانة وحداتهم، والمجموعة ككل محلياً وإقليمياً وعالمياً.

وعن هذا الإنجاز صرّح الأستاذ محمد عبد اللُه حلبي الرئيس التنفيذي لبنك البركة- سورية بالقول : "مما لاشك فيه أن لهذه الجائزة قيمة خاصة للبنك كونه يعمل في ظروف غير عادية، فقد حظي على جائزة أفضل بنك إسلامي في سورية للعام 2015 رغم التداعيات الاقتصادية، وغيرها من التحديات التشغيلية التي فرضت شروطاً خاصة على العمل المصرفي في سورية".

وأضاف الحلبي : " عمل البنك على تقوية متانة مركزه المالي مع الاستمرار في التوسع الأفقي من خلال الانتشار عبر الجغرافيا السورية، والتوسع العمودي من خلال التميّز في طرح وتوفير المنتجات والخدمات المصرفية النوعية والإبداعية المطابقة للشريعة الإسلامية، والتي تلبي طموحات وتطلعات الزبائن".

وأضاف حلبي : "إن سياسة البنك الدقيقة والأساليب العصرية والكفوءة في العمل المصرفي الإسلامي عزّزت كل مؤشرات الأداء، بما يخدم استراتيجية استقرار متينة حيال المخاطر الاستثنائية، ويضمن نمو مستدام آمن، يصون حقوق المساهمين، وهذا الأمر مكّن البنك من استحقاق جائزة أفضل بنك إسلامي في سورية للعام 2015".

وتوجه حلبي بالشكر والتقدير لجميع العاملين والمديرين في بنك البركة- سورية لجهودهم المبذولة في سبيل تعزيز ورفع مكانة البنك في سوق الخدمات المصرفية الإسلامية في سورية.

ويشار إلى أن مجلة "غلوبال فاينانس" أعلنت في السابع من شهر نيسان (إبريل) الجاري جوائزها السنوية الثامنة، والتي تضمنت الفائزين بجوائز أفضل المؤسسات المالية الإسلامية في العالم.


عودة
خريطة الفروع
التقارير السنوية

التقرير السنوي

© 2013 جميع الحقوق محفوظة لبنك البركة سورية